لمحة عن شركة جود للمعادن

فقط لأننا نحب التميز و لا شيء سوى التميز استطعنا التفوق و الوصول إلى هذه المرحلة المتقدمة من عمر الشركات فمنذ الانطلاقة و التي كانت عام / 1933 / على يد المغفور له محمد ديب جود و طالما أن الأساس كان ثابتاً و قوياً و مبنياً على المبادئ السليمة البناءة فالنجاح و الاستمرارية كانا الهدف المنظور لهذه الانطلاقة و بعون الله و توفيقه أصبح اسم / شركة جود / كوكباً يضيء في سماء بلدنا العربي سوريا ( حيث أن شركة جود حرصت دائماً على أن تكون مساهماً أساسياً و متميزاً في تطوير الاقتصاد السوري بكافة قطاعاته ) و كذلك البلاد العربية المجاورة و إن شاء الله سيكون منافساً في الأسواق العالمية .

حيث أن شركة جود استطاعت أن تجمع بين أمرين من الصعب جداً التوفيق بينهما و هما التنوع و الاختصاص فبالرغم من التنوع الكبير في استثمارات شركة جود إلا أنها استطاعت التميز و الاختصاص في كل استثمار قامت به و ذلك بعون الله و توفيقه أولاً و من خلال الدراسة الجيدة لكل استثمار من جميع جوانبه و ذلك من قبل مجلس الإدارة المكون في الشركة حسب الأصول العلمية و العالمية و ذلك من خلال الجلسات الدورية التي كانت و مازالت تعقد لاقتراح و دراسة كل عمل ستقدم عليه الشركة و ذلك بشكل علمي و موضوعي و بحيث تكون النتيجة خاضعة للمواصفات العالمية و نتيحة لهذا العمل الدؤوب و المستمر استطاعت شركة جود الحصول على شهادة هيئة المواصفات العالمية / ISO 9002 / و طبعاً لن يتوقف طموحنا إلى هذا الحد حيث أن النظرة المستقبلية الواعدة بكل جديد موجودة دائماً و طالما أن شركة جود تنمو في بيئة استثمارية جيدة ضمن سوريا و التي تتيح لها من خلال قوانين الاستثمار بالارتقاء شيئاً فشيئاً في عالم الاقتصاد فمن التجارة - الاستيراد و التصدير - إلى الصناعات الهندسية - صناعة المشروبات الغازية و الصناعات المنزلية بأنواعها إلى الصناعات الثقيلة و المتمثلة في صناعة الحديد و التي كانت أحدث ما قدمته شركة جود و أعطتها اسم / شركة جود للمعادن Joudco Steel / حيث تم البدء بإنشاء هذه المنشأة عام / 1998 / و ذلك في مدينة اللاذقية و على مساحة إجمالية قدرها / 35000 / متر مربع و هدفها إنتاج قضبان حديد التسليح بالقياسات من / 8 - 32 ملم / بالاضافة إلى المقاطع الصناعية الخفيفة و التي تتضمن الزوايا بقياسات من / 2.5 - 4 ملم / و قضبان الحديد المبسط و حديد مقطع T بالاضافة إلى قضبان الحديد المربع و ذلك بطاقةإجمالية إنتاجية تقدر بــ / 150000 طن / سنوياً و ذلك من خلال / 5000 / ساعة عمل سنوياً و حتى يتم هذا الصرح الكبير على أكمل وجه و بدقة متناهية استقدمت شركة جود إحدى الشركات العالمية و المتميزة في إنشاء مثل هذه المصانع و هي شركة / POMINI / و هي شركة إيطالية رائدة في هذا المجال و وضعت عدد كبير من المهندسين و الفنيين المحليين من جميع الاختصاصات لاكتساب الخبرة الايطالية منذ اليوم الأول في بدء التركيب على يد الخبراء الطليان و لكي يتابعوا عملية الانتاج بدقة متناهية بعد تسليم المعمل من قبل الشركة الإيطالية و بالفعل تم التنفيذ وفق الشروط المتفق عليها و تم البدء بإنتاج حديد التسليح المعد للبناء وفق المواصفات العالمية المعتمدة والتي تعتمد على طريقة التبريد بالتيرميكس و التي تتيح قساوة خارجية كبيرة و قوة شد و استطالة كبيرة من الداخل و الحفاظ على الحالة الخارجية بدون صدأ لفترة طويلة حتى ضمن الظروف الصعبة و كون جودة المنتج تعتمد بشكل أساسي على المواد الأولية المستخدمة في عملية التصنيع و هي / البيليت / فقد اعتمدت شركة جود للمعادن الاستيراد لهذه المادة من كبريات الشركات الأوروبية بحيث تكون مطابقة للمواصفات العالمية مع إيضاح كامل للمكونات الكيماوية لمادة البيليت و مع تضافر كل الظروف و الامكانيات المنطقية و الموضوعية و العلمية لابد من منتج يضاهي و ينافس المنتجات العالمية بالجودة و بالسعر أيضاً .
و انطلاقاً من جودة المنتج النهائي فقد تم الاقبال عليه بشكل كبير في الأسواق المحلية و خلال أول سنتين من الانتاج اكتسب شهرة واسعة و أصبح الطلب عليه بشكل خاص دونما الحديد المستورد و نذكر بعض الشركات و المشاريع الكبرى التي استجرت حديد تسليح البناء من شركة جود للمعادن :


1 - وزارة الخارجية .
2 - شركة البناء و التعمير .
3 - شركة الاسكان العسكري .
4 - ساحة الأمويين ( دمشق ) .
5 - طريق أريحا ( شركة الخرافي ) .
6 - فندق شيراتون حلب ( شركة الخرافي ) .
7 - أنفاق مدينة اللاذقية ( شركة الساحل ) .
8 - مديرية الري.
9 - نقابة المعلمين .
10- شركة الطرق و الجسور .
11- جامعة القلمون .
12- مبنى المنطقة الحرة ( اللاذقية ) .


و انطلاقاً من هذه السمعة الطيبة محلياً أصبح الطلب من الدول العربية المجاورة و خاصة لبنان و التي أصبح الاستجرار من قبل تجارها دورياً و بكميات كبيرة.
و بهذا تكون شركة جود للمعادن قد بدأت بالخطوة الأولى بالشكل الصحيح و هذا التقييم ناتج عن رضا الزبائن عن جودة المنتج و عن دقة مواعيد تسليم طلباتهم في الوقت و المكان المناسبين و ذلك كوننا نمتلك أسطول نقل و شحن متميز لتأمين طلبات الزبائن على أكمل وجه و طبعاً نتيجة هذا التشجيع من قبل العملاء لمنتجات شركتنا سيتم الانتقال إلى الخطوات التالية بثبات و قوة و على أمل النجاح كما في الخطوة الأولى حيث أنه و مهما يكن من ظروف إنتاج مواتية فإنه فقط برضا عملائنا و تشجيعهم ستصل الشركة إلى ما تصبو و تحلم بتحقيقه .


و لكم الشكر سلفاً على ثقتكم بمنتجاتنا و إن شاء الله بدوام التوفيق للجميع .

 

مجلس إدارة شركة جود